fbpx
  • [email protected]
  • السعودية : ⁦00966565161833⁩ - تركيا : 00905551055579
كيف يصاب الإنسان بمرض السكري

العلاج المعجزة للشفاء من مرض السكري

العلاج المعجزة للشفاء من مرض السكري للأنسولين الذي يسمح بدخول الجلوكوز إلى الخلايا، فيتراكم السكر في مجرى الدم وقد يسبب ذلك مضاعفات تهدد الحياة.
مع مرور الوقت، يمكن لمضاعفات أن تؤثر على الأعضاء الرئيسية في الجسم، بما في ذلك القلب والأوعية الدموية والأعصاب والعيون والكلى.
يساعد البلوفسيروم الحفاظ على مستوى السكر في الدم الطبيعي فيقلل بشكل كبير من خطر حدوث العديد من المضاعفات.

في نهاية المطاف، قد تكون مضاعفات مرض السكري معوقة أو حتى مهددة للحياة.

أمراض القلب والأوعية الدموية والتي تزيد مرض السكري بشكل كبير من خطر الإصابة بمختلف مشاكل القلب والأوعية الدموية، بما في ذلك مرض الشريان التاجي
مع آلام في الصدر (الذبحة الصدرية)، والنوبات القلبية، والسكتة الدماغية، وتضيق الشرايين (تصلب الشرايين) وارتفاع ضغط الدم.

اقرأ ايضاً: السمنة وآثارها الضارة على الجسم

تلف الأعصاب (الاعتلال العصبي).

يمكن أن يؤدي السكر الزائد إلى إصابة جدران الأوعية الدموية الصغيرة (الشعيرات الدموية) التي تغذي أعصابك، وخاصة في الساقين
وقد يتسبب ذلك في الشعور بوخز أو حرق أو ألم والذي يبدأ عادةً في أطراف أصابع القدم أو أصابع اليدين وينتشر تدريجيًا إلى أعلى.

إن نسبة السكر في الدم غير المراقبة بإحكام قد تسبب لك في نهاية المطاف فقدان الإحساس بالشعور في الأطراف المصابة.
يمكن للأضرار التي لحقت بالأعصاب التي تؤثر على القناة المعديّة المعويّة أن تسبب مشاكل، كالغثيان أو القيء أو الإسهال أو الإمساك، بالنسبة للرجال وقد تكون مشكلة  لضعف في الانتصاب.

تلف الكلى (اعتلال الكلى).

تحتوي الكلى على الملايين من مجموعات الأوعية الدموية الصغيرة التي تنقي الدم من الفضلات. يمكن أن يضر داء السكري بنظام التنقية الدقيق ويمكن أن يؤدي التلف الشديد إلى الفشل الكلوي أو إلى الإصابة بالمرحلة الأخيرة من مرض الكلى الذي لا يمكن علاجه، الأمر الذي يتطلب غسيل الكلى أو زراعة كلى.

تلف العين

يمكن لمرض السكري أن يتلف الأوعية الدموية في شبكية العين (اعتلال الشبكية السكري)، مما قد يسبب العمى. كما يزيد داء السكري من مخاطر حالات خطيرة أخرى متعلقة بالبصر، مثل إعتام عدسة العين والزَرَق (المياه الزرقاء).ضرر بالقدم.

يزيد تلف الأعصاب في القدمين أو ضعف تدفق الدم إلى القدمين من خطر المضاعفات المختلفة المتعلقة بالقدم. يمكن للجُروح والبثور، إذا لم تعالج، أن تتحول إلى إصابات خطيرة قد تتطلب في نهاية المطاف بتر الإصبع أو القدم أو الساق.

أمراض الجلد والفم، قد يجعلك مرض السكري أكثر عرضة لالتهابات في الجلد والفم، بما في ذلك الالتهابات البكتيرية والفطرية، كما تصبح معرضاً لأمراض اللثة وجفاف الفم.

مضاعفات الحمل

يمكن لارتفاع مستويات السكر في الدم أن يكون خطرًا على كل من الأم والطفل. ويزداد خطر حدوث الإجهاض ووفاة الجنين والعيوب الخلقية عندما لا يتم التحكم في مرض السكري بشكل جيد. بالنسبة للأم، يزيد مرض السكري من خطر الحموضة الكيتونية المرتبطة بالسكري، ومشاكل العين السكرية (اعتلال الشبكية)، وارتفاع ضغط الدم الناجم عن الحمل ومقدمات الارتعاج

لطلب منتج علاج مرض السكرى: اضغط هنا

اسباب خمول البنكرياس 

هو تخليه عن انتاج الانسولين عند الصنف الاول من السكري غير محددة بدقة في الطب الحديث وهذا ما جعل اللجوء الى تعويض الغياب الدائم للانسولين بالجسم بالحقن الخارجية للتحكم في مستوى السكر

إنسولين الذي يتم إعطاءه عادةً عن طريق الحقن هو إنسولين مستخرج من بنكرياس الخنزير، ويتم استخراجه من بنكرياس الخنزير تحديداً دوناً عن باقي الحيوانات بسبب جودة نوع الإنسولين الذي يفرزه بنكرياس الخنزير، وكونه الأقرب بالتركيب إلى الإنسولين الذي يفرزه البنكرياس عند الإنسان،

إضافةً إلى أن العلماء وجدوا أنه من النادر أن تحدث أية مضاعفات عند الإنسان إذا حقن بإنسولين الخنزير، كما أنه لا يتغير مفعوله وتأثيره حتى مع الإستخدام بعيد الأمد.

الأنسولين الذي يتم اعطاءه عادةً عن طريق الحقن هو إنسولين مستخرج من بنكرياس الخنزير، ويتم استحراجه من بنكرياس الخنزير تحديداً دوناً عن باقي الحيوانات بسبب جودة نوع الإنسولين الذي يفرزه بنكرياس الخنزير، وكونه الأقرب بالتركيب إلى الإنسولين الذي يفرزه البنكرياس عند الإنسان، إضافةً إلى أن العلماء وجدوا أنه من النادر أن تحدث أية مضاعفات عند الإنسان إذا حقن بإنسولين الخنزير، كما أنه لا يتغير مفعوله وتأثيره حتى مع الإستخدام بعيد الأمد.

مصدر الأنسولين المصنع

الأنسولين الذي يتم حقن المريض به هو انسولين مستخرج من بنكرياس الخنازير ،و يتم استخراجه حصراً من بنكرياس الخنازير دون سائر الحيوانات بسبب جودة نوع انسولين الذي يفرزه بنكرياس الخنازير ، و كونه الأقرب من ناحية التركيب الى الانسولين البشري ، عدا ذلك إنه من النادر حصول مضاعفات من خلال حقن المريض بالانسولين المستخرجة من بنكرياس الخنزير كما إنه مستقر و لا يتغير مفعوله وتأثيره  ولو استعمل لفترة طويلة

توجد أنواع حديثة من الأنسولين والتي يتم صنعها في المعمل لتشابه الأنسولين الطبيعي الموجود في الإنسان وهي تسمى بالأنسولين البشري ويتم اللجوء إليها في حالة كان الشخص مصاب بتحسس ناحية الأنسولين المأخوذ من الخنزير وهي أنقى ولذلك أغلى ثمن من الأنسولين الحيواني عليه فإن البفوسيروم هذا العلاج الطبيعي ينشط البنكرياس الذي كان في حالة خمول فيعود لحالته الطبيعية تدريجيا فيتخلص المريض تدريجيا من الأدوية الكيماوية التي لها أعراض كثيرة بالإضافة للتخلص تدريجيا من حقن الأنسولين منتج نباتي طبيعي حاصل على براءة اختراع وشهادات جودة عالمية ويعتبر طفرة في عالم الأدوية التي تساعد في التعافي من مرض السكري بشكل تدريجي نهائيا

اكتب تعليقاً